الرئيسية / منوعات / لهذه الأسباب.. لا تغسلي الخضار بالصابون!
ekfjebf._

لهذه الأسباب.. لا تغسلي الخضار بالصابون!

في أيّامنا هذه ومع إنتشار مختلف الامراض والفيروسات التي تهدد صحتنا، من الطبيعي أن نشعر بالقلق حيال المنتجات الغذائية خصوصاً الخضار التي نشتريها من السوق. وهذا الخوف يجعلنا نبالغ في عملية تنظيفها ونستخدم المواد الكيميائية منها الصابون وسوائل غسل الصحون.

لماذا عليك غسل الخضار؟
يعتبر غسل الخضراوات إجراء إضافي يمنع الأمراض التي تنقلها الأغذية، بما في ذلك تلك التي تسببها البكتيريا مثل السالمونيلا، الليستيريا والـE.COLI . كما أن غسيل الخضار يقضي على بقايا المبيدات الضارة.

ولكن هل غسل الخضار بالصابون صحيّ؟
تنصح منظمة الصحة العالمية FDA بعدم إستخدام الصابون المضاد للبكتيريا أو منظفات الصحون لغسل الفواكه والخضروات، لأن هذه المواد الكيميائية يمكن أن تبقى على الأطعمة الغذائية وتشكّل خطورة على الصحة.
إن غسل الخضار في غاية السهولة، لا يتطلّب منك سوى تشطيفها جيّداً بالماء البارد لمدة 15 ثانية على الأقلّ ما يقضي على 98 % من البكتيريا الموجودة على القشرة. ولا تعتقدي أبداً أن غسل الخضار لمدة طويلة وتركها تحت الماء البارد هو أمر مفيد بل على العكس سيساهم ذلك بتلف الطبقة الواقية، ما يؤدي إلى فقدان الخضار لقيمها الغذائية.
وانتبهي أيضاً إلى موضوع غسل الخضار مباشرة قبل استهلاكها، أي من الضروري أن تغسليها قبل تحضير الطعام لأن الرطوبة مكان مناسب لتكاثر البكتيريا وتفاعلها على الخضار.

أهم مخاطر غسل الخضار بالصابون
إن استهلاك البكتيريا الخطرة المنقولة بالغذاء، عادة ما تسبب الأمراض في معدل 3 أيام بعد تناول هذه الأطعمة. ولكن هذا الأمر لا يشمل كل أنواع البكتيريا، فيختلف تفاعلها في الجسم حسب نوعها، بحيث أن بعضها يعمل خلال 20 دقيقة فيما يتخطى القسم الآخر الـ 6 أسابيع. لذا إذا عانيت من بعض العوارض الصحية، لا تهمليها أبداً وابدأي بالعلاج الذي يصفه لك طبيبك.
يمكن أحيانا الخلط بين الأمراض المنقولة بواسطة الغذاء والأمراض العادية التي لها أعراض مماثلة. لذلك، يمكن أن تشمل أعراض الأمراض المنقولة بالغذاء ما يلي:

-القيء والإسهال.

-آلام في البطن.

أعراض تشبه الأنفلونزا مثل الحمى والصداع وآلام في الجسم.

 

أضف تعليقاً